تشاد: جمعية المرأة التشادية لدعم الثنائية اللغوية وتطوير الكفاءات العلمية تعلن عن انطلاقتها الرسمية.

في خطوة متميزة نحو تعزيز دور المرأة في المجتمع التشادي ودعم الثنائية اللغوية، أعلنت جمعية المرأة التشادية لدعم الثنائية اللغوية وتطوير الكفاءات العلمية عن انطلاقة أعمالها رسمياً صباح اليوم 16 مايو 2024 بوزارة الشؤون الخارجية والتشاديين في الخارج في حفل بهيج شهد حضوراً من مختلف شرائح المجتمع.وفي كلمتها الافتتاحية رئيسة الجمعية الدكتورة عواطف التجاني كيبرو قالت بان الهدف الرئيسي للجمعية يكمن في تشجيع النساء على تعليم اللغتين الرسميتين ودعم البحوث العلمية للنساء وتطوير النساء في جميع المجالات وخاصة المجال الصحي واضافت بان المرأة هي حجر الزاوية في بناء مجتمع صحي، وأن تمكينها يعني تمكين الأمة بأسرها .بالتزامن مع الإعلان عن بدء الأعمال، نظمت الجمعية ندوة بعنوان حواء بدورها التقليدي جديرة برفع مستوى الصحة في بلدنا تشاد حيث تم التأكيد على الدور الحيوي الذي تلعبه المرأة في الحفاظ على الصحة العامة وتعزيز الوعي الصحي في المجتمع وقد تناولت الندوة عدة مواضيع منها أهمية الرضاعة الطبيعية للطفل ودور التطعيم في وقاية الطفل من الأمراض والتغذية الصحية .تمثل هذه الخطوة بداية جديدة لمسيرة تمكين المرأة التشادية وتعزيز دورها في بناء مجتمع متوازن ومزدهر، وتؤكد على الدور الفعال الذي يمكن أن تلعبه الجمعيات في دعم التنمية المستدامة والشاملة.

Quitter la version mobile